الثلاثاء، 5 مارس، 2013

إعصار ساندي




اعصار ساندي 2012 هو إعصار إستوائي أثر على جامايكا، كوبا، وجزر البهاما، هايتي وفلوريدا . ويهدد حالياً الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية وكندا الشرقية ومن المتوقع ضربها خلال فجر يوم 30/10/2012.إعصار ساندي هو الإعصار العاشر الذي يضرب المحيط الأطلسي في عام 2012. مر الإعصار بجامايكا وكوبا وجزر البهاما وهايتي وجمهورية الدومينيكان والولايات المتحدة وكندا.صنف الإعصار بالفئة 1 في يوم 27 اكتوبر وسجلت في مدينة نيويورك رقم قياس بإرتفاع الفيضانات فيه التي غمرت العديد من المناطق في نيوريوك حيث بلغ إرتفاع المياة أربع أمتار وأغلقت الكثير من المحال والمنشاءات والشوارع .ومن المتوقع ان تكون الأضرار التي خلفها الإعصار بقيمة 20 مليار دولار أمريكي. وفي يوم الإثنين 29 أكتوبر تم الإعلان عن إغلاق بورصة نيويورك لمدة يومين كما ألغى أوباما لقاء إنتخابيا رئاسيا وتم إلغاء 610800 رحلة جوية وقد بغلت قوة الرياح 280 كم في الساعة.

في الولايات المتحدة اثر اعصار ساندي على 24 ولاية على الاقل, من فلوريدا الى نيو إنجلاند, ادت الزوبعة الى توليد رياح مدمرة في نيويورك في مساء 29, اكتوبر 2012 مما ادى الى فيضانات عديدة في الشوارع والانفاق وقنوات الميترو في مانهاتن السفلى وكوني ايلاند وجزيرة ستاتن. اضرار شديدة جداًَ حدثت في نيو جيرسي.

شهدت اعداد المسجلين الجدد في البطالة في الولايات المتحدة اكبر زيادة لها في اكثر من سبعة اعوام بعد مرور الاعصار ساندي الذي ضرب شمال شرق البلاد، بحسب ارقام نشرتها وزارة العمل في واشنطن.
واحصت الوزارة 439 الف طلب للحصول على تقديمات بطالة في البلاد ، وفقا للمعطيات المصححة للتقلبات الموسمية، اي 22%.
ولجهة حجم الطلبات، فقد شهد عدد العاطلين الجدد عن العمل اكبر زيادة له منذ بداية شهر ايلول/سبتمبر 2005، وعاد مؤشر الوزارة الى ما فوق عتبة ال400 الف مسجل جديد في البطالة للمرة الاولى في اكثر من عام بقليل.
والزيادة التي اعلنتها الوزارة اكثر ارتفاعا بكثير مما كان يعتقده المحللون الذين دلت معدلات توقعاتهم لمؤشر الحكومة على 388 الف عاطل جديد عن العمل.

واعلن ممثل مكتب الاحصاءات في الوزارة الذي رفض كشف هويته "نتيجة الاعصار ساندي، شهدت ولايات عدة زيادة كبيرة في المسجلين الجدد في البطالة"، من دون مزيد من التفاصيل.
وادى الاعصار ساندي الى اقفال العديد من الشركات او تعليق انشطة شركات اخرى في المناطق الاكثر تضررا من الاعصار في شمال شرق البلاد.
اظهرت صور تلفزيونية المياه وهي تغمر الانفاق في الشوارع وانفاق القطارات والمترو فضلا عن مواقف السيارات.

ورفعت وكالة فرانس برس عدد القتلى بسبب الرياح العاتية والفيضانات التي حصلت مع وصول الاعصار ساندي الى ما لايقل عن 13 شخصا في الولايات المتحدة وكندا.
ونقلت عن السلطات المحلية في ولايات نيويورك ونيوجرسي وبنسلفانيا وفيرجينا الغربية وكارولينا الشمالية افادتهم بمقتل 12 شخصا الاثنين، في حين تحدثت شرطة تورونتو بكندا عن مقتل امرأة بالانقاض التي حملتها الرياح.
وقال عمدة مدينة نيويورك مايكل بلومبيرغ ان حركة المد والجزر سجلت ارتفاعا قياسيا كان اعلى بكثير من التوقعات .

واضاف بلومبرغ في مؤتمر صحافي عقده ان حوالى 250 الف منزل غرقت بالظلام مساء الاثنين في مانهاتن بسبب انقطاع التيار الكهربائي متوقعا انه سوف يستمر حتى صباح الثلاثاء "وربما ابعد من ذلك.
واجملت تقارير عدد من حرموا من التيار الكهربائي في عموم الساحل الامريكي الشرقي بنحو 2.8 مليون شخص.
فيضانات
واصبح ساندي الان اعصارا ما بعد مداري، ومر فوق ساحل نيو جرسي عند الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي للساحل الشرقي الامريكي (منتصف الليل بتوقيت غرينتش) بسرعة رياح تصل الى نحو 85 ميلا بالساعة (137 كلم بالساعة).
وقال المركز الوطني الامريكي للأعاصير إن المنطقة قرب مدينة اتلانتك سيتي قد ضربت بالاعصار برياح عاتية وامطار غزيرة. وان المياه غمرت شوارع نيويورك ولونغ ايلاند ونيوجرسي.
وغمرت المياه احياء بكاملها بجنوب مانهاتن بسبب الفيضانات كبيرة التي تسبب بها الاعصار في نيويورك، كما ارتفع منسوب نهري "ايست ريفر" و"هودسون ريفر" وغمرت مياههما الانفاق وغمرت قطاع "باتري بارك" في جنوب مانهاتن.
وقد يتضرر في الاعصار نحو 50 مليون شخص في الولايات المتحدة، وقد تم اخلاء مئات الالاف من منازلهم، وقد انقطع التيار الكهربائي عن نحو مليون شخص.

واعلن عدد من الولايات الامريكية حالة الطوارئ، كما اوقفت وسائل النقل العام في مدن الساحل الشرقي، وعلق الاف الرحلات الجوية.
وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما دعا مواطنيه إلى اخذ خطر الاعصار ساندي على محمل الجد، كما اغلقت السلطات الامريكية مناطق الساحل الشرقي للولايات المتحدة تحسبا لوصول الاعصار.

وفي نيويورك اعلنت الشرطة الامريكية ان رافعة بعلو 90 طابقا انهارت جزئيا الاثنين بفعل قوة الرياح بالقرب من سنترال بارك في نيويورك وقبل ساعات من وصول الاعصار ساندي الى نيويورك ولكن الشرطة لم تتحدث عن سقوط جرحى.
واشارت الشرطة الى ان الحادث وقع في ورشة لبرج قيد الانشاء على زاوية الجادة السابعة والشارع رقم 57 ما ادى الى اجلاء السكان من عدد من المباني القريبة ومن بينها فندق باركر ماريديان الذي يوجد فيه 900 شخص. كما قطعت امدادات المياه والغاز حول البرج تحسبا.
وافادت تقارير ان المياه قد غمرت انفاق المترو في نيويورك، وقالت السلطات المسؤولة عن النقل العام في المدينة إن المياه وصلت الى ارتفاع أكثر من متر في الانفاق تحت "ايست ريفر".
كما انقطع التيار الكهربائي عن الالاف من سكان نيويورك مساء الاثنين بسبب مرور الاعصار ساندي.
ونقلت وكالة فرانس برس عن شركة توزيع التيار الكهربائي "كون اديسون" اشارتها الى أن 156 الف شخص باتوا بدون كهرباء في نيويورك واكثر في منطقة ويستشيستر الى الشمال.
وغرق في الظلام ايضا العديد من المنازل في شرق مانهاتن بالقرب من "ايست ريفر" الذي ارتفع منسوب المياه فيه.
كما تحدث حاكم نيويورك اندرو كيومو عن ان 312 الف منزل بدون كهرباء في ولاية نيويورك.